كتب – ايهاب الشامى

نظمت الجمعية المصرية المغربية لرجال الأعمال، حلقة نقاشية مع الدكتور كيميائي إبراهيم المناسترلى، رئيس مصلحة الرقابة الصناعية، والدكتورة هالة سعودى، مدير عام الشئون الفنية مصلحة الرقابة الصناعية .

وقد تناولت الندوة إستعراض لأهمية الصناعة فى الدفع بمنظومة التنمية حسبما ذكر المناسترلى من أن الصناعة هى القاطرة التى من شأنها الدفع بالاقتصاد المصرى لأعلى المستويات نظراً للمعطيات التى تتوافر للقطاع الصناعى دون غيره من كافة القطاعات التنموية .

ومن جانبها قامت الدكتورة هالة سعودى بعرض تقديمى استعرضت من خلاله مهام المصلحة  بشقيها الرقابي والخدمى كإحدى الجهات التابعة لوزارة التجارة والصناعة فيما يتعلق بالرقابة على جودة المنتج المصرى وانعكاسه على سمعة المنتج فى الأسواق الخارجية وكذا قيام المصلحة بعمل الدراسات الفنية المختلفة والتى تستهدف رد الضرائب والرسوم الجمركية للمصانع التي تقوم بالتصدير ، وأوضحت مساهمة الرقابة الصناعية فى حل مشاكل المواطنين .

وقد حضر الندوة طارق بدوى المستشار الاقتصادي بالسفارة المغربية بالقاهرة ومراد بروك القنصل المغربي بالقاهرة وعبد الهادى بعلبكي نائب رئيس الجمعية واللواء إسماعيل عبد العزيز الأمين العام كما حضر عدداً من أعضاء مجلس إدارة الجمعية والعديد من الإعلاميين والصحفيين .

وفى نهاية الندوة تقدمت الجمعية بتقديم درع الجمعية للدكتور كيميائي إبراهيم المناسترلى شاكرين حضوره الكريم .