اخبار مصر

egypt news

اخبار مصر

الحكم العرفى وفض المنازعات

من احد للجان فض المنازعات بالاسكندرية وحضور للجلسة عرفية وهى ماتنهى احيانا بعمل سرداق للصلح والذبح وهذا العمل الذى يشبه القضاء ولكن بمسئولية اكبر واخطر على من يعمل او يكون فى هذا الامر الذى هو تكاليف وليس اى تكاليف والكلمة الى هى 

كتب _اشرف المهندس

فض المنازعات وجلسات الاحكام العرفية وما تسفر من نتائج وحلول تنهى كثير من المنازعات والحلول الودية وهذا ماانتشار تلك الايام بكثرة وبسوال السيد \منصور المحمدى عثمان عضو لجنة المصالحات وفض المنازعات بمحافظة الاسكندرية وهو اسبوعيا فى مشاكلا مختلفة يتم الفصل فيها بما هو معروف من قانون الاحكام التى تاخذ بالكلمة من الموجودين فى النازع وخطورة الامر وتحمله هو شخصيا لان مثل تلك الامور والتى تصل احيانا الى قضايا فعلا وتنتهى فعلا بكل خير وهدوء لجميع الاطراف ولكن هو من يتحمل كل شئ ان اخذل احد الاطراف لااى من الاتفاق وهو يتواجد على الارض وتواجده المطلوب لتقديم كل خدمة ملموسة يحس بها اهالى الدائرة من حوله فى شكل فعال وخدمى اهم من ان يكون احد ممثلى الاهالى فى شئ يصعب التعامل فيه رغم خطورة تلك اللجنة التى تتعتمد على كلمة وقدرة وكيان رجال هم كبار السن والمقام  والسؤال هو ان الان الكل يحب ان يلتجاء لمثل تلك اللجان وما تقدم وحسم الامور وهذا افضل تواجد على الارض وبين الناس وانهاء حقيقى للكل اشياء وقضايا ايضا