نظمت نقابة الأطباء، حفل تخرج الدفعة ٧٥ بطب الإسكندرية لعام ٢٠١٧، بحضور وكيل النقابة العامة للأطباء، نائبا عن النقيب الدكتور حسين خيري، بحضور الدكتور محمد أمين حمدى، أمين عام نقابة الاسكندرية، والعميد طبيب هشام شاهين، نائبا عن قائد المنطقة الشمالية العسكرية، والدكتور اسامة عبد الحي وكيل النقابة العامة.

وبدأ الحفل بعزف السلام الجمهورى، تعبه تلاوة قرآنية للطالب مروان القاضي، وطابور الأعلام لاستقبال الأطباء، ودخل الخريجون فى مجموعات تستقبلهم الموسيقى، فيما توالت المجموعات الدخول الى قاعة الاحتفال.

وقال الدكتور محمد سالم، منسق الحفل، أن الحفل يستهدف تكريم خريجى دفعة ٢٠١٧ من كلية الطب بجامعة الإسكندرية، مشيرا إلى أن يوم الخريج هو تقليد سنوي تحتفى فيه الجامعات بخريجيها، تميها لاستقبالهم الحياة العملية، والالتحام مع المجتمع، إيذانا ببدء مرحلة جديدة من حياتهم ومستقبلهم.

وأضاف “سالم”، ان حفل التخرج يضم ٧٥٠ طالب وطالبة، اضافة الى نحو ٣٠٠٠ مشارك فى الاحتفال من أهالى الخريجين، واستمر الحفل نحو ٤ ساعات ما بين السادسة حتى العاشرة مساء، وتضمن الحفل فقرات أهمها طابور الإعلام وطابور دخول الخريجين وترديد القسم خلف الامين العام لنقابة الأطباء، وتصاعدت الصيحات والزغاريد داخل قاعة الاحتفال من قبل أمهات الخريجين والخريجات، عقب حلف الخريجون القسم، واذاعة أغنية عبد الحليم حافظ وحياة قلبى وأفراحة.

وأوضحت الدكتورة بسنت هشام الشرقاوى، أن الحفل هذا العام ذو طابع خاص، موضحة ان فقرات الحفل بدأت بعزف موسيقي، على الجيتار  والكمان، واطلاق العاب نارية، مشيرة الى أن الجزء الثانى من الحفل شهد تكريم الخريجين.
وأعربت الدكتورة نشوى هشام الشرقاوى، عن سعادتها البالغة بهذا اليوم الذى انتظره جميع الخريجين تكليلا لجهود الطلاب على مدى ٧ سنوات بين جدران الكلية، مشيرة الى ان فقرات الحفل تضمنت عزف موسيقى لاحدى اغنيات عمرو دياب، واغنية عبد الحليم حافظ الشهيرة، وحياة قلبى وافراحه، التى رقص على انغامها الطلاب والخريجون، عقب حلفهم قسم ابو قراط، اضافة لفقرات عزف على الجيتار، والكمان، واطلاق العاب نارية.