اخبار مصر

egypt news

اخبار مصر

حروف بريشتي..و لم ألقاه بعد..

 

سوريا : هند مأمون عرقسوسي .

ولمْ ألقاه بعدْ..

بكبرياء أطلقُ للسانه العنَانَ ..فأبهرني

بقوله بحنان : يا خيرَ زائرةٍ.. نورتني

قدْ طال انتظاري لنسماتك يا قدري..

ويقول مسترسلاً :اعذريني لضعف البيان

فشوقُك يا حبيبتي قد بات ساكناً وجدي..

وأشهد على اشتياقي هواكِ.. و الودّ..و قلبي

وتلك النُّجوم الَّتي لأجل عينيكِ ساهرة عيني..

والبحار التي تعانقت لتحيّك مع المحيطاتِ..

أخالُ الشوارع تطوق لسماع رنين خطواتكِ

وتتسابق أزهار الأشجار كي تفرش دربك

وتَطربُ أزقَّة الحواري لاستنشاق عبيرك

الذي غار من عبقه الفل والأريج و الرَّيحانِ

وتترنح النَّسائمُ لحظوها منْك بلمسة الأجفانِ

وتستريح في عينيكِ معلنة السَّكينة والأمان

فعيناك غاليتي فضائي أُحلِّق فيها كالسَّكران

وجميل محياك يشهد لرقته ثائر الكائنات

فقد زين المولى وجنتاك بشقائق لنعمان

وثغرُك يا كأساً للهوى أعشقُ ترياقه بإدمانِ

وشعرك غاليتي منسدل براق كالمرجان

عزيزتي عذراً لقد قيدت روائعك اللامتناهية

ولكْن أردُّت أنْ أقول هل تعلمين ما بحالي كان؟

أحبَبتك  بلا حدود حتى وصلت مرحلة الإدمانِ

عذراً لتقصيري في وصفك يا نعمة الأكوان

فلعلِّي عندما ألقاك أُنصفُكِ حقّ الإنصاف

……