كتبت مها صبرى

هنّأ محمد جمال عبد القادر ،  الأمين العام لأمانة مدينة راس غارب لحزب «المؤتمر»، البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، بمناسبة عيد الميلاد المجيد، معربًا عن خالص أمنياته له ولعموم أقباط فى مصر بصفة عامة وأقباط المدينة بصفة خاصة بالنجاح والتوفيق.

وأكد الدكتور عبد الله حسن الأمين العام لحزب   «المؤتمر» بالبحر الأحمر لعلاقة الطيبة بين عنصرى الأمة، والتى تتجسد فى مختلف المواقف، موضحًا أن عيد الميلاد يعيد للأذهان العديد من المواقف المضيئة على مدار تاريخ الأقباط، كما يجعل من الدروس التي أرساها السيد المسيح عليه السلام للإنسانية ميثاقًا لاستمرار روح الحب والتفانى فى خدمة الأوطان.

وأكد أن عيد الميلاد مناسبة رائعة لاستدعاء دعوة المسيح بالسلام فى عالم تحيط به المخاطر، لافتًا إلى أن مشاركة المصريين في الاحتفالات بعيد الميلاد، تعبير عن الحالة العامة للبلاد، التي ترفض محاولات الفرقة التي يسعى لها بعض المغرضين من الخارج، بهدف زعزعة استقرار الأمة، متمنيًا أن تجتاز مصر معركة إعادة البناء بنجاح بفضل سواعد أبنائها وتلاحمهم واتحادهم.