بقلم هدى عماد

دعنا نتلاشى

دعنا نتلاشى كما جليد قلبي

عندما تضمني وتحتضنني ذراعاك

فأنا أهواك يا جنون عشقي

يا كلي وبعضي وكياني

بك رعشة تسري بوجداني

لا تبعدنا مسافات أومكان فقلبي

يسافر لك عبر آهاتي وآلامي

دعني أرسم خريطة أحلامي

ممتزجة بقلب أحتضنني وأحتواني

دعني أفتش عن وطني

وأعثر على موطني وعنواني

فأنت لي وطن وأهلي وخلاني

إن فقدت عنواني.بل أنت وطن يحتويني

نبضه من نبضي ودمه من شرياني

حين ينتفض قلبي ويرتجف وجداني

حين ترتعش يد زماني

فأعلم إنك ملكتني وغرامي

فدعني أعانقك و أشواقي

وأغوص في أعماقك يحتويني

قلبك فتضمني بلهفة وتروي

تروي ظمأ سنيني وأيامي

فليس بالنسيان تقنعني

ولا بالبعاد والفراق تهواني

فرفقا حبيبي

من زمن لا يعرف الأحلام والأماني