اخبار مصر

egypt news

محافظات

فرحات : يشارك في مؤتمر إطلاق الخطة الاستراتيجية للإدارة المتكاملة للمياه الحضرية بالإسكندرية 2030

كتب – محمد صابر

شارك اللواء الدكتور رضا فرحات محافظ الإسكندرية اليوم في مؤتمر إطلاق الخطة الاستيراجية للإدارة المتكاملة للمياه الحضرية بالإسكندرية حتي 2030 ، والمقام بمكتبه الإسكندرية والذي ينظمه مركز الدراسات البيئية بالمكتبة بالتعاون مع مركز البيئة والتنمية للإقليم العربي وأوروبا ( سيداري) ، والشراكة المائية المصرية ، وذلك في إطار التوعية بأهمية الموضوعات العلمية والبيئية ، والمشاركة في وضع ودعم الخطط الاستيراجية المستقبلية، من أجل تحقيق التنمية المستدامة التي تقود الأجيال المصرية القادمة نحو مستقبل أفضل.

وفي كلمته رحب فرحات بجميع الحضور من الشخصيات والقامات العلمية المشرفة ، مؤكدا علي أن مشاركتهم تمثل مدى أهمية هذا المؤتمر لمدينة الإسكندرية، وأشار الي أن محافظة الإسكندرية هي أخر المحافظات التي تصل اليها مياه النيل وهي تمثل تحديا نظرا لندرة المياه التي تصل اليها و حدوث في انخفاض منسوب المياه امام مآخذ محطات المياه في بعض الاحيان، وهو ما يمثل تحدي واضح امام شركة المياه بالإسكندرية، ولذلك كان من الأهداف الأولوية للمحافظة هو أعداد خطة مستقبيلة استراتيجية للإدارة المتكاملة للمياه الحضرية بالإسكندرية ودراسة البدائل المختلفة لترشيد الاستهلاك وايجاد مصادر بديلة لمياه الشرب بالتنسيق مع كافة الجهات.

وأكد فرحات حرص المحافظة علي تشجيع وإعداد كافة الدراسات والأبحاث والتطبيقات العملية الخاصة بالموقف التنفيذي لشركة مياه الشرب نتيجة للتوسع العمراني الصناعي المستمر في المحافظة وأيضا الزيادة السكانية، واختلاف مستوي الثبات السكاني للمحافظة ما بين فصلين الشتاء والصيف، وهذا يعكس تحديا لتوفير الموارد المائية وتحديا أمام مدي استيعاب شبكة الصرف الصحي لتلك الزيادة التي تحدث خلال فصل الصيف، وفي هذا تم توقيع بروتوكول مشترك ما بين محافظة الإسكندرية وشركتي المياه والصرف الصحي ومركز سيداري عام 2006 وتم أختيار مدينة الإسكندرية كأحدي المدن لتطبيق مشروع التحكم ومدته 5 سنوات ، وتم التجربة داخل منطقة مآوي الصيادين ،

وأكد المحافظ اننا نسعي علي توفير أحدث الوسائل لاستغلال جميع المصادر المتاحة لمياه الشرب بالإسكندرية، مثل إعادة استخدام مياه الامطار وتحلية مياه البحر، والحد في الفجوة ما بين الطلب والمصادر المتاحة ، واستخدام المياه الجوفية ، واستخدام الصرف الصحي للمعالجة، مشيرا الي أنه بالفعل تم التوسع في إعادة استخدام مياه الصرف الصحي المعالجة في الإسكندرية والمتمثل في ري الحدائق وهي تجربة من خلال شركة الصرف الصحي متواجدة بالمحطة الكيلو 26 ، مؤكدا الي أن هذا يأتي في إطار التغلب علي نقص الموارد المائية بمصر بصفة عامة والإسكندرية بصفة خاصة ، ونأمل أن نكون هذا المؤتمر هي بداية جيدة لتحقيق نظرة مستقبيلة توفر لنا المياه حتي عام 2030 ، وأكد المحافظ علي مدى اهتمام القيادة السياسية لمحافظة الإسكندرية باعتبارها العاصمة الثانية لمصر وذلك نظرا لما عانته المحافظة خلال 5 سنوات الماضية والتي أدت إلى تردي جزئي في بعض الخدمات والمرافق التي تقدم للمواطيين، موضحا انه تم وضع ايدينا علي جميع المشاكل ونعمل علي حلها تدريجيا، ويظهر هذا جليا في التحسن الملحوظ للتعامل مع الأمطار في الإسكندرية ، علي الرغم من كثافة الأمطار التي شهدتها الاسكندرية خلال النوات الماضية .

هذا وقدم المحافظ الشكر الي الدكتور/ حسام مغازي وزير الري والموارد المائية السابق لتقديمه تصور لمعالجة مشكلة المتواجدة في محطات الرفع بالثروة السمكية ، ونحن بصدد تنفيذها الآن .

جاء ذلك بحضور الدكتور / محمود أبو زيد رئيس الشراكة المائية المصرية ، ورئيس المجلس العربي للمياه ووزير الموارد المائية والري الأسبق، الدكتور/ خالد أبو زيد رئيس الشراكة المائية لشرق افريقيا ورئيس الشراكات المائية الاقليمية بالشراكة العالمية للمياه، والمدير الاقليمي للموارد المائية ، سيداري، والدكتور/ حسين العطفي الوزير الأسبق للموارد المائية والري ، والدكتور/ عبد القوي خليفة الوزير الاسبق للمرافق ، والدكتور/ يحيي زكي عميد كلية الطب الأسبق ومستشار مكتبة الإسكندرية ، واللواء/ محمود نافع رئيس شركة الصرف الصحي، وم/ أحمد جابر رئيس شركة مياه الشرب بالإسكندرية، وعدد من المختصين والخبراء والأساتذة المختصين بمجال إدرارة الموارد المائية .