اخبار مصر

egypt news

اخبار مصر

مين بيحب مصر» تُشيد بخطوة الرئيس للإفراج عن «معتقلي الرأي»

 

 كتب_خالد جمال عبدالعال 

 

أشادت حملة «مين بيحب مصر»، بالخطوة التي اتخذتها رئاسة الجمهورية بشأن تشكيل لجنة لبحث ملفات الشباب المعتقلين على خلفية قضايا سياسية وقضايا نشر ورأي، مؤكدة أن «تلك الخطوة تأتي كبداية حقيقية من جانب الدولة لاستيعاب الشباب وطمأنتهم على مستقبلهم داخل وطنهم».

 

وقال طارق الديب، عضو اللجنة الإعلامية بالحملة، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي يُدرك جيدًا أهمية الصحافة والإعلام، ودورها الحقيقي في توعية المواطنين بالمرحلة الاقتصادية والسياسية التي تعيشها مصر، لافتًا إلى أن «المرحلة الحالية تستوجب من الجميع التكاتف بجانب الدولة للنهوض بمصر».

 

وأوضح الديب في بيان إعلامي للحملة، أن خطوة الرئيس للإفراج عن الشباب المعتقلين تأتي بالتزامن مع رغبة الدولة في إتاحة أكبر مساحة ممكنة للإعلاميين والصحفيين، فضلاً عن توجه الرئيس الشخصي وحمله على عاتقه حرية الإعلام والرأي والتعبير.

 

وطالبت «مين بيحب مصر» اللجنة المشكلة لبحث ملفات المعتقلين بدراسة جميع ملفات المواطنين المعتقلين على خلفية قضايا نشر أو قضايا رأي، معتبرة أن دور الدولة وأجهزتها المعنية في هذا الشأن هو الاستجابة للجنة طالما كانت رغبة الرئيس هيّ عدم وجود أي معتقل سياسي أو رأي غير مدان في جرائم عنف أو التحريض عليه.

وقالت جورجيت شرقاوي رئيس لجنة الاتصال بحملة مين بيحب مصر ، أن الافراج عن الشباب التي لم يتلوث ايديهم بالفساد و مراجعة موقفهم يأتي في اطار إتاحة النظام لضم الشباب الي حضن الوطن و تفويت الفرصة علي المغرضين بالنيل من الشباب و جمع العقد المنفرط و هو القرار الذي اثلج الصدور و هو الامر الذي لم يفعلة اي رئيس من قبل ضخ دماء جديدة في حوارات مواجهة جريئة .

و اكدت ‘شرقاوي’ علي أن القرار يخرس السن مدعين حقوق الالسنة الذين يصرون علي عدم وجود معارضة حقيقية .